-->

جاري تحميل ... بيتي للتغذية الصحية

إعلان الرئيسية

 


بسم الله الرحمن الرحيم،
الإمساك مشكل شائع فهل هناك اطعمة لعلاج الإمساك؟ لا يخفى علينا أن المرض يأتي من صحوننا ومن ما نأكله كما أن الشفاء ليس ببعيد عن موائدنا كذلك، لكن القلة فقط  من تختار غذاءها بذكاء و عناية كونه افضل طريقة لعلاج الإمساك لتجنب العلة و الحفاظ على صحة سليمة و دائمة.

علاج الإمساك | اطعمة لعلاج الإمساك في أسرع وقت

في هذا المقال سنقدم لائحة من اطعمة لعلاج الإمساك في أسرع وقت  والتقليص من حدته و ذلك عن طريق التقليل من وقت العبور داخل الأمعاء و زيادة الرغبة في الدخول إلى الحمام.

علاج الإمساك | اطعمة لعلاج الإمساك في أسرع وقت 

محتوى المقال:

الإمساك

ما هو سبب الإمساك

أعراض الإمساك

علاج الإمساك

التفاح لعلاج الامساك

الكيوي لعلاج الامساك

الخوخ المجفف للإمساك

بذور الكتان

الإجاص  أو الكمثرى

الفاصولياء

الراوند

الخرشوف

التين لعلاج الامساك

البطاطا الحلوة

العدس و البازلاء أو الجلبان

بذور الشيا

الأفوكادو

نخالة الشوفان

الحمضيات

السبانخ و الخضراوات الخضراء

خلاصة المقال


الإمساك

الإمساك مشكل شائع يصيب شريحة عريضة من الناس، و معالجة الإمساك تختلف من شخص لأخر فهناك من يستعمل المسهلات و الملينات، بينما يعتمد اخرون على مكملات الألياف كحل لعلاج الإمساك. 


ولكن الأمثل هو اعتماد نظام غذائي صحي غني بالألياف بنوعيها: الألياف القابلة للذوبان و الألياف غير قابلة للذوبان كحل بديل و امن لمعالجة الإمساك.


ما هو سبب الإمساك

سبب الإمساك معلوم وهو انخفاض حركة الطعام داخل الجهاز الهضمي، و يمكن أن يرجع هذا إلى عدة عوامل من بينها :

  • قلة شرب الماء

  • سوء التغذية

  • المرض

  • بعض الأدوية

  • بعض الأمراض التي تصيب الجهاز العصبي

  • الإضطرابات العقلية

 النظام الغذائي الفقير للألياف سبب مهم جدا للإمساك إلى جانب الخمول و قلة النشاط البدني كما أن الشيخوخة تسبب الإمساك أيضا.


أعراض الإمساك

أعراض الإمساك الشائعة هي:

  • التبرز أقل من ثلاث مرات في الأسبوع.

  • خراج صلب أو متكتل.

  • الشعور بالإنسداد.

  • عدم القدرة على إخراج البراز رغم الجهد المبذول.

تختلف حدة و نوع هذه الأعراض من شخص لآخر حيث أن هناك من لا يصاب بالإمساك إلا ناذرا بينما يعد الإمساك مرضا مزمنا عند اخرين.


علاج الإمساك

التفاح لعلاج الامساك

التفاح مصدر مهم من مصادر الألياف فهو يحتوي على نوع معين من الألياف القابلة للذوبان تسمى البكتين، وهذه الأخيرة لها تأثير ملين حيث أنها تقوم على تسريع العبور عبر القولون وتقلل من أعراض الإمساك.


 يساعد البكتين الموجد في التفاح أيضا على زيادة كمية البكتيريا النافعة داخل الأمعاء مما يؤدي إلى تحسين صحة و سلامة الجهاز الهضمي.


كل تفاحة كل يوم واجعلها عادة.


مواضيع ذات علاقة:

الكيوي لعلاج الإمساك

يعتبر الكيوي واحدا من أهم الأطعمة التي تساعد على انتظام الحركة داخل الأمعاء لأنه غني بالألياف بشكل عجيب.


فاكهة الكيوي تقوم على تحفيز الحركة داخل الجهاز الهضمي عن طريق تسريع وقت عبور الغذاء داخل الأمعاء، مما يؤدي إلى الرغبة في التبرز و بالتالي تحسين أعراض الإمساك.


عزيزي القارئ إذا كنت تعاني من مشكل الإمساك ما عليك سوى أن تستفيد من فوائد الكيوي وأضف هذه الفاكهة إلى نظامك الغذائي.

الخوخ المجفف للإمساك

الخوخ المجفف أو البرقوق المجفف يستعمل منذ القدم كملين طبيعي لمعالجة الإمساك لأنه غني بالألياف إلى جانب فيتامين أ و البوتاسيوم.


 يحتوي الخوخ المجفف كذلك على نوع من الكحولات السكرية تسمى السوربيتول، و هذا الأخير يساعد في تخفيف الإمساك عن طريق امتصاص الماء في الأمعاء مما يؤدي إلى تحفيز حركة الأغذية داخلاها.


كل الخوخ المجفف أو البرقوق المجفف لعلاج الإمساك لأنه ينقص من حدة القبط بشكل واضح و يزيد من وثيرة التبرز.


بذور الكتان

بذور الكتان تتميز بفوائدها الصحية الكبيرة وتحتوي على نسبة عالية من الألياف بنوعيها الألياف القابلة للذوبان والألياف غير القابلة للذوبان.


من فوائد بذر الكتان أنها تملك القدرة على تعزيز انتظام الحركة المعوية و تحسين الإمساك إلى جانب أمراض أخرى للجهاز الهضمي، كما أن لها دور مزدوج للتقيل من خطورة الإمساك و الإسهال على حد سواء.


الإجاص  أو الكمثرى

فاكهة الإجاص غنية بالألياف ما يجعلها تغطي نسبة ما يقارب ربع الإحتياجات اليومية من الألياف للرجال و النساء.


فوائد الكمثرى كثيرة أهمها أن فاكهة الإجاص تساعد على التخفيف من حدة الإمساك، فبالإضافة إلى غناها بالألياف فإنها تحتوي أيضا على السوربيتول و الفريكتوز اللذين يعملان كملينات طبيعية عن طريق توفير الماء داخل الأمعاء.


الإجاص من الفواكه التي يسهل إضافتها إلى النظام الغذائي فلا تتوانى في ذلك.


ننصحك أيضا بقراءة:


الفاصولياء

تحتوي الفاصولياء بمختلف أنواعها على نسبة مهمة من الألياف ما يجعلها قادرة على حفظ انتظام الحركة داخل الأمعاء.

الفاصولياء السوداء و الفاصولياء البيضاء تتوفران كليهما على الألياف القابلة للذوبان والألياف غير قابلة للذوبان و التي تعمل على التخفيف من حدة الإمساك عن طريق تسهيل المرور داخل الأمعاء، كما تعمل الفاصولياء أيضا على النقص من الإنتفاخات و الغازات.


احرص على تناول الفاصولياء لزيادة الألياف إلى نظامك الغذائي.


الراوند

يتميز الراوند بكونه ملين طبيعي ويتوفر على كمية من الألياف ما يجعله يعزز انتظام الحركة داخل الجهاز الهضمي.


الألياف الموجودة في الراوند هي بالأساس ألياف غير قابلة للذوبان تعمل على علاج الإمساك، وخاصية الرواند كملين طبيعي راجعة إلى مركب يسمى سينوسيد أ وهو يعمل على زيادة امتصاص الماء داخل الأمعاء.


إن كنت تعاني من الإمساك المزمن فمن الجيد أن تضيف الراوند إلى وجباتك اليومية.


الخرشوف

يحتوي الخرشوف على نوع خاص من الألياف تسمى البريبيوتيك هذه الأخيرة تعمل على تغذية البكتيريا النافعة داخل القولون مما يساعد على تحسين صحة الجهاز الهضمي و التخفيف من حدة الإمساك.


كون الخرشوف أو الشوك أرضي يتكون على نسبة مهمة من البروبيوتيك يجعله قادرا على زيادة كمية البكتيريا النافعة داخل الأمعاء و النقص من البكتيريا الضارة وهذا يؤدي إلى زيادة الرغبة في التبرز.


اعمل على تناول الخرشوف بشكل دوري لزيادة صحة جهازك الهضمي و التخلص من الإمساك.


التين لعلاج الامساك

يحتوي التين و التين المجفف بالخصوص على كمية كبيرة من الألياف من ما يساعد على تلبية ما يقارب  ربع الإحتياجات اليومية من الألياف للرجال و النساء.


يستخدم مربى التين أو معجون اليتن كعلاج طبيعي للإمساك حيث يقوم على تقليل وقت عبور الأكل عبر الأمعاء و تسريع الإنتقال عبر القولون، كما أنه يخفف من الام البطن.


إذا كنت تعاني من الإمساك المزمن فإن التين وسيلة امنة و مضمونة للحصول على كمية جد مهمة من الألياف فلا تتردد في إضافته إلى نظامك الغذائي.


البطاطا الحلوة

تحتوي البطاطا الحلوة على كمية لا يستهان بها من الألياف إلى جانب مجموعة من الفيتامينات و المعادن.


الألياف الموجودة في البطاطا الحلوة هي عموما من نوع الألياف غير قابلة للذوبان من بينها بعض الأنواع المعينة مثل البكتين والسليلوز واللجنين.


من فوائد البطاطا الحلوة أنها تعمل على الرفع من انتظام الحركة داخل الأمعاء و تقليص أعراض الإمساك، كما ينصح باستعمالها من طرف المصابين بمرض سرطان الدم "اللوكيميا" واللذين يتبعون جلسات العلاج الكيميائي للحد من شدة الإمساك.


إن كنت تستعمل البطاطس البيضاء وتريد التخلص من الإمساك فما عليك سوى أن تستبدلها بالبطاطا الحلوة، الحل بيدك الأن.


لا تفوت فرصة قراءة هذه المقالات:

العدس و البازلاء أو الجلبان

البازلاء و العدس من البقوليات الغنية بالألياف والتي تخفف بشكل كبير من حدة الإمساك.


تناول العدس أو شربة العدس يؤدي إلى ارتفاع إنتاج حمض البيتوريك و هو نوع من الأحماض الدهنية قصيرة السلسة الموجودة في القولون و يعمل على زيادة الحركة داخل الجهاز الهضمي وبالتالي تحسين أعراض الإمساك.


من منافع العدس كذلك أنه يساعد في سلامة حاجز القناة الهضمية و تحسين إفراز الهرمونات النافعة داخل الأمعاء وكل هذا مفيد للتخلص من الإمساك.


يمكنك إضافة العدس إلى السلطات أو تناول شربة العدس لتستفيد من فوائده الصحية والألياف التي يحتوي عليها ونفس الشيء بالنسبة للبازلاء وشربتها.


بذور الشيا

تعتبر بذور الشيا بنكا غنيا بالألياف و خصوصا الألياف القابلة للذوبان و التي تساعد على تسهيل خروج الفضلات.


كما أن بذور الشيا تمتص ما يقارب 15 ضعف وزنها من الماء ما يؤدي إلى تسهيل إزالة البراز وبالتالي التخلص من الإمساك.

إذا كنت تعاني من الإمساك فكر في إضافة بذور الشيا إلى نظامك الغذائي كإضافتها إلى السلطات و العصائر مثلا ولك أن تبدع كما تشاء.


الأفوكادو

يساعد الأفوكادو على مكافحة الإمساك لأنه غني بالألياف و بالعناصر المغذية، و هو يحتوي على الألياف بنوعيها : الألياف القابلة للذوبان و الألياف غير قابلة للذوبان و هذا ما يعطيه خاصية تخفيف الإمساك.


من فوائد الأفوكادو كذلك أنه يزيد من الشعور بالشبع مما يساهم في إنقاص الوزن، كما أنه يمكن من يداومون عليه من الوصول إلى الشيخوخة وهم في صحة تامة.


طعم الأفوكادو طيب ما يمكنك من إدراجه في نظامك الغذائي بكل سلاسة.


فكر في تجريب صلصة المايونيز بالأفوكادو و الكاجو اضغط هنا


نخالة الشوفان

نخالة الشوفان غنية بالألياف لذلك تعتبر علاجا امنا وفعالا ضد الإمساك وتؤدي إلى الحفاظ على وزن الجسم المثالي.


تختلف نخالة الشوفان عن الشوفان من حيث الطعم و المذاق وكلاهما صحي ومفيد.


أنصحك بإدخال نخالة الشوفان في خبزك اليومي للتخلص من الإمساك و للحصول على جهاز هضمي صحي وسليم.


من أجلك كتبنا:

الحمضيات

فصيلة الحمضيات تشمل أنواعا متعددة مثل البرتقال و البومبليموس و المندرين وكلها مصدر جيد للألياف، كما أن قشور هذه الحمضيات غنية بالألياف القابلة للذوبان من نوع البكتين الذي يقوم على تسريع وقت العبور عبر القولون و التقليل  من الإمساك.


تحتوي الحمضيات أيضا على نوع من الفلافانول يسمى نارينجينين والذي يساهم في التأثير الإيجابي للحمضيات على الإمساك.


أنصحك بتناول هذه الحمضيات وهي طازجة لتستفيد من أكبر قدر ممكن من الألياف و فيتامين سي لكي تنتظم الحركة داخل جهازك الهضمي و تتخلص من الإمساك.


السبانخ و الخضراوات الخضراء

السبانخ و البروكلي و براعم بروكسل هي من الخضراوات الخضراء الغنية جدا بالألياف و فيتامين سي و حمض الفوليك و فيتامين ك و هذا ما يعطيها القدرة على تسهيل مرور الفضلات عبر الأمعاء و التقليل بشكل كبير من حدة الإمساك.


إن كنت تعاني من الإمساك فكر في إدراج السبانخ و البروكلي وبراعم بروكسل في لائحة نظامك الغذائي.


خلاصة المقال

جمعنا لك عزيز القارئ في هذا المقال مجموعة من الخضر و الفواكه و البقوليات و كذلك البذور التي تساعد على التخفيف من شدة الإمساك و الحد منه.


حاول إدراج هذه الأغذية بعضها أو كلها في نظامك الغذائي لتتخلص من الإمساك بشكل نهائي، و اشرب الكثير من الماء لأن تناول الألياف يحتاج إلى كمية كبيرة من الماء فلا تغفل عن هذه النقطة المهمة.


عليك كذلك أن تنقص من كمية السكر التي تتناولها و مارس الرياضة بشكل مستمر لتحظى بجهاز هضمي صحي و سليم.



لتشجيعنا على العطاء أكثر شارك المقال مع أحبابك و تابعنا على مواقع التواصل الإجتماعي.

ليست هناك تعليقات
إرسال تعليق